٢٦ أيلول ، ٢٠٢١ ١٠:٢٣ ق.ظ

نجم اطلقت تسمية قاعة ٤ آب على قاعة الاستقبال في وزارة العدل
رجوع
٠٢ آب ، ٢٠٢١
 أطلقت وزيرة العدل في حكومة تصريف الأعمال ماري كلود نجم تسمية "قاعة 4 آب 2020" على قاعة الإستقبال في وزارة العدل، تخليدا لذكرى ضحايا إنفجار مرفأ بيروت، بحضور المديرة العامة للوزارة القاضية رلى شفيق جدايل والرئيس الأول لمحاكم الإستئناف في بيروت القاضي حبيب رزق الله، ونقيب المحامين في بيروت ملحم خلف، وذوي ضحايا الانفجار وممثلين عن عائلاتهم.
 
وألقت نجم كلمة بالمناسبة رحبت فيها بذوي الضحايا وبالحضور، وقالت: "أعلم أن لا شيء يعيد الأحباء الذين رحلوا عنا، وقد لا تمحو العدالة الوجع، إنما هي مطلب وحق وواجب وحاجة وضرورة. العدالة حاجة وضرورة لكل عائلة مفجوعة، ولكل عائلة لبنانية لاستعادة الثقة بالقضاء واستعادة الإيمان مجددا بالدولة والوطن".
 
أضافت: "القضاء يمر بامتحان صعب ويواجه صعوبات كثيرة، وأضم صوتي الى أصواتكم لنصر جميعا على مطالبتنا بالحقيقة والعدالة وتطبيق القانون، بعيدا عن التجاذبات السياسية والمعارك الإعلامية ومن دون عرقلة وتأخير وإلا سيسود حكم الشائعة وغريزة الإنتقام واستيفاء الحق بالذات، وهذا ليس طبعا بعدالة".
 
وتابعت: "دعوناكم في هذه المناسبة الحزينة لاستذكار كل إنسان فارق الحياة في الرابع من آب وكل إنسان مجروح وموجوع جسدا وروحا، لبنانيين وأجانب".
 
وختمت: "إن إطلاق تسمية 4 آب 2020 على قاعة الإستقبال في وزارة العدل هو خطوة رمزية لتخليد ذكرى ضحايانا وشهدائنا، ومن أجل أن يتذكر كل من يقصد وزارة العدل، اليوم وغدا وبعد عشرين أو ثلاثين عاما وأكثر كل ضحية من ضحايا 4 آب".